منتدى الصداقه
اهلابك فى المنتدى اسعدنا تواجدك نتمنى لك
قضاء اوقاتا ممتعه معنا
وان كنت زائرا نتمنى تسجيلك هنا



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
مـــــــا يلــــــــفـــــــــــــظ مـــــــن قـــــــــول الا لـــــــــديــــــــــه رقــــــيــــــــــب عتـــــــــــيـــــــــد
المواضيع الأخيرة
» ;) اتمنى ان تكونوا جميعا بخيررررررررررررر
الجمعة يونيو 09, 2017 9:21 pm من طرف لؤلؤة الجنة

» مــــــــــوضوع ملــــيون رد
الإثنين سبتمبر 26, 2016 5:23 pm من طرف سندريلا

» لا تضع لفظ _ ( قل ) عند قراءة المعوذتين عند قراءتك الأذكار
الأربعاء يونيو 01, 2016 11:15 am من طرف عصام

» من هم يأجوج ومأجوج (الجزء الثالث)
الأربعاء يونيو 01, 2016 10:55 am من طرف عصام

» من هم يأجوج ومأجوج (الجزء الثاني )
الأربعاء يونيو 01, 2016 10:55 am من طرف عصام

» من هم يأجوج ومأجوج (الجزء الأول)
الأربعاء يونيو 01, 2016 10:46 am من طرف عصام

» لماذا يرى الحمار الشيطان والديك يرى الملائكة
الأربعاء يونيو 01, 2016 10:10 am من طرف عصام

» اعمار الانبياء ومواقع دفنهم عليهم السلام
الثلاثاء فبراير 16, 2016 11:43 am من طرف الاســـ نور ـــلام

» الترحيب
السبت سبتمبر 26, 2015 6:02 pm من طرف الاســـ نور ـــلام

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 194 بتاريخ الثلاثاء ديسمبر 17, 2013 6:07 pm
مايو 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

 المراة بين التبرج والحجاب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
seawave
صديق جديد
صديق جديد
avatar

الجنسيه : العراق
الجنس : انثى

عدد المساهمات : 137
نقاط : 1680
تاريخ التسجيل : 12/04/2014
العمل/الترفيه : طالبة
المزاج سعيدة

بطاقة الشخصية
مدونتى :

مُساهمةموضوع: المراة بين التبرج والحجاب   الجمعة أبريل 25, 2014 5:35 pm

المراة بين التبرج والحجاب



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


الحجاب حياء
وقد قال صلى الله عليه وسلم : (( إن لكل دين خُلُقًا , وخُلُقُ الإسلام الحياء )) . [ صحيح ]
وقال صلى الله عليه وسلم: (( الحياءُ من الإيمان , والإيمان في الجنة )).[ صحيح ]
وقال صلى الله عليه وسلم: (( الحياء والإيمان قُرِنا جميعاً , فإذا رُفِعَ أحدُهما, رُفِعَ الآخرُ)). [ صحيح ]وعن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها قالت: " كنت أدخل البيت الذي دُفِنَ فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبي رضي الله عنه واضعةً ثوبي , وأقول: ( إنما هو زوجي وأبي ) , فلما دُفن عمر رضي الله عنه , والله ما دخلته إلا مشدودة عليَّ ثيابي , حياءً من عمر رضي الله عنه. (صححه الحاكم على شرط الشيخين ).
ومن هنا فإن الحجاب يتناسب مع الحياء الذي جُبِلت عله المرأة.


الحجاب غَيْرَةٌ
يتاسب الحجاب أيضاً مع الغَيرة التي جُبل عليها الرجلُ السَّوِيُّ , الذي يأنف أن تمتد النظراتُ الخائنة إلى زوجته وبناته , وكم من حروب نشبت في الجاهلية والإسلام غيرةً على النساء , وحَمِيَّةً لحرمتهن , قال عليٌّ رضي الله عنه : ( بلغني أن نسائكم يزاحمن العُلُوجَ – أي الرجال الكفار من العَجَم – في الأسواق , ألا تَغارون ؟ إنه لا خير فيمن لا يَغار).


قبائح التبرج
التبرج معصية لله ورسولهِ صلى الله عليه وسلم
ومن يعص الله ورسوله صلى الله عليه وسلم فإنه لا يَضُرُّ إلا نفسه , ولن يَضُرَّ الله شيئًا , قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " كل أمتي يدخلون الجنة إلا من أبى " , فقالوا : يا رسول الله من يأبى ؟ قال : " من أطاعني دخل الجنة , ومن عصاني فقد أبى " . (البخاري).


التبرج كبيرةٌ مُهْلِكة
جائت أميمة بنت رقيقة إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم تباعيه عللى الإسلام , فقال : " أُبايعك على أن لا تُشركي بالله , ولا تسرقي , ولا تزني , ولا تقتلي وَلَدَكِ , ولا تأتي ببهتان تفترينه بين يديك ورجليك , ولا تَنُوحي ولا تتبرجي تبرج الجاهلية الأولى " [صحيح] , فقرن التبرج بأكبر الكبائر المهلكة.


التبرج يجلب اللعن



والطرد من رحمة الله
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " سيكون في آخر أمتي نساءٌ كاسيات عاريات , على رؤوسهن كأسْنِمَةِ البُخْت , العنوهن , فإنهن ملعونات " [صحيح] , والبُخْتُ: نوع من الإبل.


التبرج من صفات أهل النار
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " صنفان من أهل النارلم أَرَهُمَا : قوم معهم سِياطٌ كأذناب البقر يضربون بها الناس , ونساء كاسيات عاريات , مُمِيلاتٌ مائلات , رؤوسهن كأسنمة البُخْتِ المائلة , لا يدخلن الجنة , ولا يجدن ريحها , وإن ريحها ليوجد من مسيرة كذا وكذا " .[ مسلم ]


التبرج سواد وظلمة يوم القيامة
رُوِيَ عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : " مَثَلُ الرافلةِ في الزينة في غير ِ أهلِها , كمثل ظُلْمَةٍ يومَ القيامة , لا نورَ لها " [ضعيف] , يريد أن المتمايلة في مِشيتها وهي تجر ثيابها تأتي يوم القيامة سوداء مظلمة كأنها متجسدة من ظُلْمَةٍ , والحديث وإن كان ضعيفاً_ لكن معناه صحيح , وذلكلأن اللذة في المعصية عذاب , والراحة نَصَب , والشِّبَعَ جوع , والبركةَ مَحْقٌ , والطِّيبَ نَتْنٌ , والنورَ ظُلمة , بعكس الطاعات فإن خُلُوفَ فم الصائم , ودم الشهيد أطيبُ عند الله من ريح المِسْكِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المراة بين التبرج والحجاب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الصداقه  :: العامة :: بناااااات وبس-
انتقل الى: